الأربعاء , يناير 19 2022

رحلة التعاون مع المجلس الأعلى للمرأة كانت ثرية ومثمرة.. متصدرو تقرير التوازن بين الجنسين يعربون عن فخرهم بهذا الانجاز الوطني

أعرب الوزراء والرؤساء التنفيذيون للهيئات الحكومية الخمسة التي تصدرت نتائج الأداء المؤسسي في التقرير الوطني للتوازن بين الجنسين 2019 -2020 عن اعتزازهم بهذا الانجاز الوطني الذي جاء ثمرة تعاونهم مع المجلس الأعلى للمرأة والتزامهم بتطبيق المؤشرات الوطنية التي تدعم النموذج الوطني للتوازن بين الجنسين في مؤسساتهم الحكومية، خاصة بعد أن تبنت حكومة مملكة البحرين هذا التقرير كأداة لتقييم أداء القطاع العام على صعيد متابعة تطبيق تكافؤ الفرص وتحقيق التوازن بين الجنسين في كافة المجالات التنموية.

وأكدوا أن المجلس الأعلى للمرأة تمكن من خلال هذا التقرير من تعميم دليل عمل وطني ومرجع رئيسي لكل الجهات الساعية خلف تطبيق التوازن بين الجنسين، وذلك وفقا لمعايير عالمية لكن برؤى وطنية، وهو ما يسهم على الدوام في تعزيز مكانة مملكة البحرين كمركز للخبرة في مجال تقدم المرأة دولياً.

المؤيد: مواصلة تقديم المبادرات الداعمة لتقدم المرأة

وأكد سعادة السيد أيمن بن توفيق المؤيد وزير شؤون الشباب والرياضة رئيس مجلس إدارة هيئة جودة التعليم والتدريب أن حلول الهيئة ضمن الجهات المتصدرة من ضمن 45 جهة في التقرير الوطني للتوازن بين الجنسين إنما يبعث على الفخر والسعادة، مؤكدا أن فريق عمل الهيئة سيواصل بذل كل ما في وسعه من جهود للحفاظ على مكانة الهيئة في صدارة هذا التقرير، وذلك وفقا لإرشادات المجلس الأعلى للمرأة وتوجيهاته في هذا السياق، وذلك في إطار العلاقة التكاملية التي تربط بين هيئة جودة التعليم والتدريب والمجلس الأعلى المرأة والتي كان لها أثرا واضحا في مواصلة تقديم المبادرات التي تساهم بتقدم المرأة.

وقال سعادة الوزير المؤيد إن هيئة جودة التعليم والتدريب ستقوم بتمرير تجربتها الثرية في مجال تطبيق التوازن بين الجنسين إلى مختلف الشركاء بما فيهم معاهد التدريب، ونشر الوعي بالعائد الإيجابي الكبير المرتقب عن تطبيق التوازن بين الجنسين، إضافة إلى التأكد من أن البرامج والخطط التدريبية والدراسية تحقق هذا التوازن.

وشدد على أهمية دعم جهود المجلس الأعلى للمرأة وعمله على قياس فاعلية وتأثير السياسات والتشريعات والخطط الوطنية في تحقيق مؤشرات الخطة الوطنية لنهوض المرأة البحرينية، بما يرفع من تنافسية المرأة البحرينية ويوضح العائد الإيجابي من مشاركتها على الاقتصاد والتنمية الوطنية، خاصة وأن مملكة البحرين تحتفل هذا العام بيوم المرأة البحرينية تحت عنوان «المرأة في التنمية الوطنية”.

الصالح: ضمان فاعلية الجهود على مستوى الدولة ككل

إلى ذلك قالت سعادة الأستاذة فائقة الصالح وزيرة الصحة إن حلول الوزارة ضمن الجهات المتصدرة للتقرير الوطني للتوازن بين الجنسين أمر يستحق تسليط الضوء عليه أكثر، وستبقى الصحة من أكثر البيئات جذبا للمرأة، خاصة وأن المرأة تحضر بقوة كما ونوعا في هذا القطاع الحيوي.

واعتبرت الصالح أن هذا التقرير بعد دورتين على إطلاقه أصبح دليلا وطنيا يتضمن أسس قياس التقدم المحرز في إدماج احتياجات المرأة والتدابير الفعالة لتقليص الفجوات سعياً لتحقيق التوازن بين الجنسين في المؤسسات على المستوى الوطني وفقاً لمؤشرات وطنية تدعم تنفيذ النموذج الوطني للتوازن بين الجنسين.

وأكدت حرص وزارة الصحة على تحسين معظم النتائج في محاور الأداء المؤسسي، إضافة إلى الحفاظ على النتائج المتميزة التي حققتها بموجب محاور أخرى وعدم التراجع نهائيا، وقالت إن تقرير التوازن بين الجنسين يؤسس لمرحلة عمل جديدة على صعيد تقدم المرأة البحرينية، تشارك فيها جهات القطاع العام، والخاص والأهلي أيضا، بهدف ضمان فاعلية الجهود التي يبذلها المجلس الأعلى للمرأة على مستوى الدولة ككل.

مي بنت محمد : الحفاظ على زخم تقدم المرأة

من جانبها أكدت معالي الشيخة مي بنت محمد آل خليفة رئيسة هيئة البحرين للثقافة والآثار أن التقرير الوطني للتوازن بن الجنسين بدوريته كل سنتين مهم جدا من أجل قياس مدى التزام مؤسسات القطاع العام بتحقيق التوزان بين الجنسين في سياساتها وهياكلها الوظيفية وأنظمة عملها.

وقالت «نريد من خلال مثل هذه المبادرات النوعية الحفاظ على زخم تقدم المرأة البحرينية، وتعزيز فرص الارتقاء بقدرات المرأة والأسرة في البحرين، مؤكدة الدعم الكامل من قبل هيئة البحرين للثقافة والآثار للمجلس الأعلى للمرأة في كل ما يقوم به من نشاط واستراتيجيّة تساهم في تجسيد رؤية المملكة في المسيرة التنمويّة.

وأضافت أن المرأة البحرينية باتت حاضرة بقوة في جميع المجالات، وقالت «من الجميل أن كثير من العاملين في قطاع الثقافة هن من السيدات اللواتي يتفانين في عملهن، وأجمل مثال على ذلك أن كل القائمين على جناح البحرين في اكسبو دبي هن من الموظفات في هيئة الثقافة ومن المتطوعات البحرينيات كذلك».

الجلاهمة: رحلة نحو التوازن بين الجنسين

إلى ذلك قالت الرئيس التنفيذي لهيئة المعلومات والمهن الصحية الدكتورة مريم عذبي الجلاهمة إن الهيئة كانت من أوائل المبادرين إلى إنشاء لجنة تكافؤ فرص، والتي تضم نساء ورجال مناصفة تقريبا، وقد بدأت عملها في تطبيق المعايير المطلوبة من المجلس الأعلى للمرأة في مجال تكافؤ الفرص، واستكشاف ومعرفة نقاط القوة في هذا المجال وتعزيزها، ونقاط الضعف والقصور وتلافيها، وضمان حقوق المرأة في الترقي والمشاركة الداخلية والخارجية، بل وتزويد المجلس الأعلى للمرأة ببعض المقترحات بهذا الشأن.

واضافت د. الجلاهمة «قررنا في مرحلة لاحقة من العمل البدء بتشجيع مؤسسات القطاع الخاص الصحي بتبني مبدأ تكافؤ الفرص والتوازن بين الجنسين، وقمنا بتعميم استمارة بهذا الخصوص على 20 مستشفى خاص، ووجدنا أن النتائج مشجعة جدا، وأن معظم المستشفيات تطبق مبدأ تكافؤ الفرص إلى حد كبير من تلقاء ذاتها، كما أن البعض بدأ حاليا بالتحسن، ونحن نريد منهم أن يكونوا قدوة لنحو 800 منشأة صحية خاصة في البحرين”.

وأشارت إلى أنه جرى تجهيز غرفة رعاية للأمهات الحوامل والمرضعات في الهيئة، وقالت «معظم الموظفات في سن الإنجاب، لذلك نحرص على توفير رعاية خاصة لهن، ولدينا خطط لإنشاء روضة أطفال ونادي رياضي خاص بالسيدات داخل الهيئة، لكن جائحة كورونا أخرت تنفيذ هذا الخطط قليلا”.

وتابعت د. الجلاهمة أنه حتى عندما طلب من الموظفات العودة للعمل بدوام كامل، حرصت الهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية على توفير خيار مواصلة العمل من المنزل للموظفات اللواتي لديهن أطفال يدرسوا من المنزل عن بعد، وكشفت أن الهيئة ستواصل تطبيق مختلف تدابير دعم المرأة في إطار سعيها للمشاركة والفوز بجائزة صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت ابراهيم آل خليفة لتقدم المرأة البحرينية في دورتها المقبلة.

فقيهي: جوانب أخرى للانجاز

إلى ذلك، قالت الرئيس التنفيذي للجهاز السيدة رنا فقيهي إن رحلة العمل مع المجلس الأعلى للمرأة من أجل الإيفاء بمتطلبات التوازن بن الجنسين كانت مفيدة جدا وثرية، وأضافت «رغم أن التواصل بيننا كان بمعظمه عن بعد نتيجة الجائحة، إلا أننا حرصنا على التفاعل الكامل مع متطلبات المجلس بهذا الخصوص وتطبيقها بشكل صارم”.

واعتبرت فقيهي أن المكانة المتقدمة التي حققها الجهاز الوطني للإيرادات ضمن هذا التقرير هي جانب من الانجاز، أما الجوانب الأخرى فتتعلق بالفوائد التي حصدها الجهاز نتيجة تطبيق معايير التوازن بين الجنسين، بما فيها تعزيز بيئة العمل وزيادة جاذبيتها وتفعيل طاقات الموظفات ورفع انتاجيتهن، إضافة إلى المساهمة في الجهود الوطنية التي يبذلها المجلس الأعلى للمرأة من أجل مواصلة الارتقاء بالنموذج البحريني للتوزان بين الجنسين وتعزيز مكانة البحرين كبيت خبرة في هذا المجال.


المصدر: صحيفة الايام

شاهد أيضاً

المباراة بين منتخبي تونس والجزائر أغلقت أشهر شارع بالعالم

من سوابق وتوابع المباراة التي انتهت اليوم السبت بفوز المنتخب الجزائري 2- 0 على التونسي …

لدى حضوره نيابة عن سمو الشيخ عيسى بن سلمان لبطولة العيد الوطني للبادل..سمو الشيخ محمد بن سلمان: مملكة البحرين تزخر بطاقات رياضية مميزة يتم تهيئة الفرص أمامها لتعزيز إبداعاتها واكتشاف مواهبها

لدى حضوره نيابة عن سمو الشيخ عيسى بن سلمان لبطولة العيد الوطني للبادل..سمو الشيخ محمد …

16 فريقًا يتنافسون في بطولة النسر الذهبي للعيد الوطني

تحت رعاية نواف محمد الجشي رئيس مجلس إدارة مجموعة الجشي انطلقت مساء أمس السبت منافسات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *