الأربعاء , يناير 19 2022

قياداتٌ مصرفية: استراتيجية تطوير الخدمات المالية تُعزّز مكانة البحرين باعتبارها مركزاً إقليمياً مُتخصّص في التكنولوجيا المالية


رحّبت قياداتٌ مصرفية باستراتيجية تطوير قطاع الخدمات المالية في مملكة البحرين (2022-2026)، مؤكدة أنها ستسهم في تعزيز المكانة المرموقة لمملكة البحرين، باعتبارها مركزاً مالياً إقليمياً متخصص في التكنولوجيا المالية، بالإضافة إلى تحفيز الازدهار الاقتصادي وتوفير المزيد من الفرص الواعدة للمواطنين. 

وذكرت القيادات أن مملكة البحرين تتمتّع بدور ريادي في دعم وتوجيه التحوّل الرقمي، منوّهة بدعمها التام لخدمة الأهداف المنشودة من هذه الاستراتيجية التي تندرج ضمن خطة التعافي الاقتصادي، وبما يعود بشكل إيجابي على الوطن والمواطنين.
ازدهارٌ اقتصادي..
 وفي هذا الصدد، قال السيد جان كريستوف دوراند الرئيس التنفيذي لبنك البحرين الوطني إن مملكة البحرين تتمتّع بدور ريادي في دعم وتوجيه التحوّل الرقمي، وهي تواصل مسيرة التنمية والتطوير من خلال وضع استراتيجية جديدة لتطوير قطاع الخدمات المالية للسنوات الخمس المقبلة. 
 وتابع بأنّ مُبادرات وخطط هذه الاستراتيجية ستساهم في تعزيز المكانة المرموقة للمملكة، باعتبارها مركزاً مالياً إقليمياً متخصص في التكنولوجيا المالية، بالإضافة إلى تحفيز الازدهار الاقتصادي وتوفير المزيد من الفرص الواعدة للمواطنين. 
 وأضاف دوراند: بدوره، يواصل بنك البحرين الوطني ريادته في مجال التقدّم الرقمي، ويحرص على المساهمة الفعّالة لتحقيق أهداف رؤية البحرين الاقتصادية 2030، حيث يؤدي البنك دوراً حيوياً وداعماً للمجتمع المحلي، علاوة على التزامه بتحقيق هذه الاستراتيجية من خلال الاستثمار في تعزيز الثقافة المالية الرقمية وعبر توفير فرص التدريب والتوظيف.
كوادرٌ كفوءة..
 من جانبه، أشاد السيد حسان جرار الرئيس التنفيذي لبنك البحرين الإسلامي باستراتيجية تطوير قطاع الخدمات المالية، مؤكّداً أنها ستعود بلا شك بالفائدة على كافة الأطراف المعنية وذات العلاقة بهذا القطاع الواعد. 
 وتابع بأنّ هذه الاستراتيجية تأتي ضمن أولوية تنمية القطاعات الواعدة التي تندرج ضمن خطة التعافي الاقتصادي، لاسيما وأنّ قطاع الخدمات المالية يعتبر ثاني قطاع بعد النفط في مساهمته بالناتج المحلي الإجمالي. 
 وحول دور البنوك في تعزيز أولويات الاستراتيجية، أكّد جرّار دورها في تأهيل وتدريب المواطنين من حديثي التخرج بالإضافة إلى إعادة تشكيل المهارات التقليدية للكوادر من ذوي الخبرات الطويلة وتعزيزها بأحدث التقنيات الرقمية، خصوصاً وأن البحرين تُصدّر خبرات لتعمل في الخارج وتثري البلدان الأخرى بتجاربها الرائدة وإمكاناتها النوعية وتستفيد منها. 
 وثمّن جرّار دور مصرف البحرين المركزي وجميع المؤسسات في الدولة وحرصها على تعزيز المنظومة الرقمية في المملكة والدفع بجميع البنوك والمؤسسات المصرفية للتحول الرقمي في خدماتها، مما يعزز من ريادة البحرين وتطورها في هذا القطاع. 
مستقبلٌ مشرق..
 وأشاد السيد أحمد عبد الرحيم الرئيس التنفيذي لبنك الإثمار باستراتيجية تطوير قطاع الخدمات المالية في مملكة البحرين (2022-2026)، مشيراً إلى أنّ القطاع المصرفي يعد من أهم القطاعات الاقتصادية ذات الأولوية في المملكة. 
 وعبّر عبد الرحيم عن تفاؤله بمستقبل مشرق لهذا القطاع خلال السنوات الخمس القادمة، حيث تضمن الاستراتيجية التي وُضعت لتطوير قطاع الخدمات المالية مواصلة الحفاظ على مسار النمو الاقتصادي وتعزيز موقع ومكانة مملكة البحرين المالية والاقتصادية، بما يتماشى مع أهداف رؤية البحرين الاقتصادية 2030، وتحقيق تطلعات المواطن البحريني.
 وتابع قائلاً: إن وضع الاستراتيجيات والخطط الهادفة إلى تطوير وتعزيز دور قطاع الخدمات المالية في المملكة، سيثمر بنتائج واعدة وملحوظة في المستقبل القريب، والمستفيد الأول هو المواطن، حيث ستسهم استراتيجية تطوير قطاع الخدمات المالية بشكل مباشر في توفير فرص عمل واعدة للشباب البحريني، وذلك عبر تقديم الحلول التدريبية بمجال الصيرفة الإسلامية والتقليدية، الأمر الذي سيسهم في احترافيتهم المهنية وبالتالي حصولهم على الوظيفة التي تتناسب وقدراتهم وإمكاناتهم


المصدر: صحيفة البلاد

شاهد أيضاً

الملك يصل إلى المغرب في زيارة خاصة

وصل حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، بحفظ الله …

فايزر تتوقع استمرار جائحة كورونا حتى هذا الموعد

السبت 18 ديسمبر 2021 تنبأت شركة فايزر، الجمعة، بأن جائحة كوفيد-19 ستستمر حتى 2024، وقالت …

سفيرنا في موسكو يبحث سبل تعزيز العلاقات مع نائب وزير خارجية روسيا

اجتمع سفير مملكة البحرين لدى روسيا الاتحادية أحمد عبدالرحمن الساعاتي مع ميخائيل بوغدانوف نائب وزير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *