الخميس , ديسمبر 2 2021

“أمانة” تفوز بعقود إنشاء 5 مراكز بيانات لدعم الاقتصاد الرقمي بدول الخليج

سلمت “أمانة”، الشركة الإقليمية الرائدة في عقود التصميم والإنشاء، العام الحالي، أول مركز بيانات مشترك في الإمارات العربية المتحدة لشركة اتصالات كبرى، باعتماد تقنيات وحلول مبتكرة..

وتعمل الشركة حالياً، على تنفيذ 5 مراكز بيانات هامة في دول مجلس التعاون الخليجي، حيث تم إنهاء إنشاء اثنتين منهما وتسليمهما لشركة du، شركة الاتصالات رائدة في الإمارات العربية المتحدة، وقد تم تصميم وهندسة مركز البيانات الحديث هذا في واحة دبي للسيليكون، مع التركيز على تحسين كفاءة الطاقة بما يتطابق مع شهادة الطبقة الثالثة Uptime Institute (UTI) TIER III..

ويشهد الطلب الإقليمي على مراكز البيانات ارتفاعاً بسبب التطورات التكنولوجية، وزيادة الاعتماد على الخدمات السحابية، وتسارع الخطى نحو التحولات الرقمية في دول مجلس التعاون الخليجي، في حين تعد مراكز البيانات عنصرًا ضرورياً للبنى التحتية الأساسية لبناء الاقتصادات الرقمية في دول مجلس التعاون الخليجي وعلامة فارقة في التحول من الاقتصاد النفطي إلى الاقتصاد الرقمي.

وبالنظر إلى هذه التوجهات والفجوات الحالية في الإمكانات، من المتوقع أن تشهد دول مجلس التعاون الخليجي خلال السنوات المقبلة مستويات من النمو التي قد تكون من الأقوى في أسواق مراكز البيانات العالمية.

وتوفر “أمانة” بنجاح، حلولًا متكاملة لإدارة المشاريع عالية الجودة، وشراء الأنظمة والوحدات التقنية، بالإضافة إلى الاختبار والتشغيل، وهو جزء هام من تطوير مراكز البيانات، قبل التسليم.

وقال المدير العام لدولة الإمارات العربية المتحدة والأسواق الناشئة، لمجموعة أمانة جو لبكي: “البيانات هي النفط الجديد لدول مجلس التعاون الخليجي. وتشهد منطقة الخليج حالياً مبادرات رقمنة واسعة النطاق بعد أن أصبحت مراكز البيانات البنى التحتية التي تربط قطاعات مهمة مثل الطاقة والتمويل والنقل والأمن القومي والأنظمة الصحية وغيرها من الخدمات الأساسية”.

وتصنف مراكز البيانات من أحد أنواع الإنشاءات المتخصصة، وهي تتطلب دقة في التصميم والبنى تحتية قوية للغاية لتجنب مخاطر حدوث أعطال في الماكينة عند فقدان الطاقة أو الانكسار. مع زيادة التعقيدات التكنولوجية واستخدام تقنيات التبريد الجديدة والخوادم الأكثر كثافة، فإن مراكز البيانات بحاجة إلى شكل مختلف من البناء والصيانة.

وتدعم “أمانة” الحلول الذكية مثل BIM “نمذجة معلومات البناء”، وهو مكون رئيس في جميع مراحل التصميم والتنفيذ لمشاريع مركز البيانات. ويعتبر استخدام BIM هو الحل المثالي لتواصل أمانة وانشاءها مع العملاء طوال فترة المشروع، حيث تتم مشاركة النماذج الرقمية ثلاثية الأبعاد وتحديثها أثناء الإنشاء، للاطلاع على وجه نظر العملاء وحل أي مشكلة قد تتعارض مع متطلباتهم.

ويؤدي الاعتماد المتزايد على خدمات المواقع المشتركة والخدمات السحابية من قبل المؤسسات إلى بناء مراكز بيانات واسعة النطاق بمزايا فريدة، بما في ذلك أجهزة تكنولوجيا المعلومات هامة التي تعمل كقلب المركز، ومعظمها طويل الأمد ومصنَع حسب الطلب. على عكس المشاريع الأخر. وعلى الرغم من الأحداث التي لا يمكن احتواؤها مثل كوفيد-19، إلا أن الشركة لا تزال قادرة على الالتزام بتسليم وتركيب واختبار مشاريع مراكز البيانات في وقتها المحدد.


المصدر: صحيفة الوطن

شاهد أيضاً

المركزي التركي يتدخل في سوق الصرف لدعم الليرة

أعلن البنك المركزي التركي اليوم الأربعاء، التدخل في سوق الصرف من خلال بيع عملات أجنبية. …

“المؤيد للكمبيوتر” تفوز بجائزة شريك العام للتحول السحابي

حازت شركة المؤيد للكمبيوتر الشرق الأوسط، لملفها الممتلئ بقصص النجاح واستراتيجياتها المبهرة التي يمكنها أن …

طلبة الفنون والتصميم بجامعة البحرين يقيمون جلسة «إعادة إحياء العادات والتقاليد من خلال الفن الرقمي» مع الفنان الكويتي أحمد الرفاعي

انعقدت جلسة حوارية عبر منصة زوم من قبل مجموعة طلبة من برنامج البكالوريوس في الفنون …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *